الاحداث والفعاليات

الاحداث والفعاليات

الأحداث والفعاليات

​​​​

  
  
  
  
  
  
  
  
  
  
Page Content
Rollup Image
  
  
7--24.aspx
  
4/10/2018 10:41 AMفراس بن صالح عبدالله السويد
فراس بن صالح عبدالله السويدمخطط الفعالياتYes4/9/2018شرطة المدينة المنورة تُنظم الملتقى الخامس للجودة الشاملة

​نظمت شرطة منطقة المدينة المنورة اليوم, بالتعاون مع الجامعة الإسلامي​ة, الملتقى الخامس للجودة الشاملة " منظومة الجودة بالأمن العام وفق رؤية المملكة 2030 " بحضور معالي مدير الجامعة الدكتور حاتم بن حسن المرزوقي, ومدير شرطة المنطقة اللواء عبدالهادي بن درهم الشهراني.
وشهد الحفل تقديم عرض مرئي لمختلف أعمال وجهود شرطة المنطقة وعنايتها بالجودة في مختلف أعمالها, ثم ألقى مدير شرطة المدينة المنورة كلمة خلال الحفل الخطابي المعد بهذه المناسبة , أكد فيها أن تطبيقات الجودة الشاملة تُمثل أحد أهم خطوات رفع مستوى الفهم العام للجودة , وتُمكن المنتجات والخدمات المحلية من المنافسة والوصول للمستويات العالمية.
وقال أن الأمن العام بكافة قياداته ومنسوبيه يتطلع بأن يُسهم الملتقى بالخروج بنتائج تدعم العلاقة بين المواطن ورجل الأمن, وتحقيق مفاهيم العمل الجماعي المبني على المنهجية القائمة على التحسن المستمر للأداء والكفاءة والالتزام بالمواصفات العالمية للجودة وتحقيق تطلعات القيادة الرشيدة .
وفي ختام الحفل كرّمت شرطة المنطقة مختلف الجهات الحكومية والأهلية المتعاونة معها في تنظيم أعمال الملتقى.

000-5929257821523223196599.jpg

000-443757831523223188558.jpg

 بالتعاون مع الجامعة الإسلامي​ةYes
6-23.aspx
  
3/11/2018 10:30 AMهشام بن سامي محمد ابو ذياب
هشام بن سامي محمد ابو ذيابمخطط الفعالياتYes3/11/2018​​اللواء الزهراني يرعى سباق الفروسية على كأس الأمن العام​

اكد اللواء غرم الله بن محمد الزهراني نائب مدير الامن العام على العناية التي توليها حكومة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الامين حفظهم الله لرياضة الفروسية التي تعد احد الرياضات الاصيلة التي ورثها الاباء عن الاجداد وورثوها للابناء ، جاء ذلك اثناء رعاية سعادته لسباق الفروسية في شوطه السابع على كأس الامن العام الذي شهد تنافساً قوياً للفوز بجائزته ،وذلك بميدان الملك عبدالعزيز الفروسية مساء اليوم السبت ١٠ مارس ٢٠١٨  وعبر  اللواء غرم الله الزهراني نائب مدير الامن العام  عن تشرفه برعاية هذه المناسبة نيابة عن معالي مساعد وزير الداخلية لشئون العمليات ، المشرف على مديرية الامن العام الفريق اول سعيد بن عبدا القحطاني وسعادته لما وصلت اليه هذه الرياضه من تقدم كبير وشكر ملاك الخيل على إهتمامهم بتطوير هذه الرياضه والمشاركه بفعاليه في مختلف المنافسات ، واضاف ان ذلك ليس مستغرباً منهم لكون  الفروسية جزء اصيل من موروث هذا البلد وتاريخه المشرف الحافل بالانجازات والانتصارات منذ عهد المؤسس المغفور له بإذن الله الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن طيب الله ثراه والخيل كما قال صل الله عليه وسلم معقود في نواصيها الخير الى يوم القيامه وهي  رمز القوة والاصاله وعلى صهواتها  وحد المؤسس  -رحمه الله- هذا الوطن العظيم تحت راية التوحيد لا اله الا الله محمد رسول الله يرفل بثوب الامن والعز والسؤدد .


31e54029-14c1-4d28-b9a3-eaf43f7b7315.jpg

ffb25b39-8047-4dc9-ae08-b39024c636be.jpg

بميدان الملك عبدالعزيز الفروسيةYes
0-6-13.aspx
  
3/7/2018 11:02 AMهشام بن سامي محمد ابو ذياب
هشام بن سامي محمد ابو ذيابمخطط الفعالياتYes3/1/2018نيابة عن سمو وزير الداخلية.. الفريق القحطاني يرعى حفل تخريج 695 متدربًا من طلاب الدورات التأهيلية بمدينة التدريب في مكة المكرمة ​​.

​​​​​​​​نيابة عن صاحب السمو الملكي الأمير عبد العزيز بن سعود بن نايف بن عبد العزيز وزير الداخلية, رعى معالي مساعد وزير الداخلية لشؤون العمليات المشرف على الأمن العام الفريق أول سعيد بن عبدالله القحطاني، أمس حفل تخريج 695 متدرباً من طلاب الدورات التأهيلية للعام الحالي المنعقدة بمدينة تدريب الأمن العام في منطقة مكة المكرمة.

وشهد الحفل الذي أقيم بهذه المناسبة عدداً من الفقرات المتنوعة، حيث ألقى مساعد مدير الأمن العام لشؤون التدريب اللواء محمد بن حسين الشريف، كلمة أوضح فيها أن خريجي الدورات التأهيلية تدربوا في عدد من التخصصات الأمنية وتم تأهيلهم للإسهام في حراسة أمن البلاد، معرباً عن شكره للخريجين على تفانيهم في التدريب.
بعد ذلك ألقيت كلمة الخريجين، عبروا فيها عن سعادتهم بالتحاقهم بمنظومة الأمن في المملكة, مشيرين إلى اكتسابهم المهارات اللازمة التي ستمكنهم - بمشيئة الله - من القيام بواجبهم على أكمل وجه والاسهام في خدمة الدين والمليك والوطن.
عقب ذلك بدأ العرض العسكري, ثم قُدمت عدد من الفرضيات الأمنية والعروض المتنوعة لمهارة الرماية تبين مدى دقة التصويب والتدخل السريع من قبل الخريجين.
ثم كرّم الفريق القحطاني عدداً من كبار الضباط المتقاعدين والقيادات الأمنية في منطقة مكة المكرمة.
وأدى الخريجون القسم، بعدها أعلنت النتائج العامة للدورات وتكريم الأوائل.
وفي ختام الحفل، ألقى معالي الفريق أول سعيد القحطاني، كلمة نقل خلالها تحيات وتقدير صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف بن عبد العزيز وزير الداخلية، معبراً عن شكره لسموه على دعمه المستمر للأعمال الأمنية ومتابعته الدائمة لكل ما يهم الأمن وما يؤدي إلى فعالية كاملة في كل أجهزة الأمن العام.
وهنأ معاليه الطلاب الخريجين، مؤكداً أن خدمة ضيوف الرحمن من الحجاج والمعتمرين والزوار شرف عظيم، داعياً الله عز وجل أن يحفظ خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع, وأن يحفظ المملكة من كل سوء.


تخريج+695+متدربًا.jpeg


بمقر مدينة تدريب الأمن العام في منطقة مكة المكرمة.Yes
58455.aspx
  
2/27/2018 12:32 PMهشام بن سامي محمد ابو ذياب
هشام بن سامي محمد ابو ذيابمخطط الفعالياتYes2/26/2018الأمن العام يحصد أربع جوائز في ملتقى أبشر الرابع ​

​​​

افتتح الأمير بندر بن عبدالله المشاري مساعد وزير الداخلية لشؤون التقنية، يوم أمس الاثنين، ملتقى أبشر للتعاملات الإلكترونية الرابع وذلك في نادي ضباط قوى الأمن بالرياض.
ويهدف الملتقى إلى فتح آفاق وقنوات التبادل والتواصل بين جميع أفراد المجتمع والجهات والقطاعات بالوزارة إضافة إلى إمارات المناطق بما يحقق المشاركة المعرفية وتبادل المعلومات والخبرات فيما بينها التي ستسهم في تقديم أفضل الخدمات للمواطنين والمقيمين.

وتسعى وزارة الداخلية من خلال هذا الملتقى إلى تحفيز كافة قطاعاتها للمضي قدماً نحو تبني التقنية المتقدمة كخيار استراتيجي لجميع قطاعاتها.

وحققت المديرية العامة للأمن العام  أربع جوائز في ملتقى “أبشر” الرابع للتعاملات الإلكترونية وهي​ جائزة التطبيقات الميدانية (تطبيق باشر ) , جائزة المبادرات الميدانية (الأجسام الطائرة ) ,  جائزة الإستدامة (بوابة الأمن ) , جائزة​ قياس التحول للتعاملات الإلكترونية.​ 

​​

تحت رعاية مساعد وزير الداخليةYes
14-55.aspx
  
1/31/2018 10:20 AMهشام بن سامي محمد ابو ذياب
هشام بن سامي محمد ابو ذيابمخطط الفعالياتYes1/31/2018مساعد وزير الداخلية لشؤون العمليات يفتتح المنتدى السعودي الأول لأعمال التطوع

​​​​​

تحت رعاية صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف بن عبدالعزيز وزير الداخلية، افتتح معالي مساعد وزير الداخلية لشؤون العمليات الفريق أول سعيد بن عبدالله القحطاني أمس أعمال المنتدى السعودي الأول لأعمال التطوع وذلك في قاعة الملك فيصل للمؤتمرات بالرياض.

وأكد الفريق أول القحطاني في كلمة ألقاها بهذه المناسبة أن انعقاد المنتدى السعودي الأول لأعمال التطوُّع يعكس استمرار اهتمام المملكة منذ نشأتها على يد المؤسس الملك عبدالعزيز آل سعود ـ رحمه الله ـ ومن بعده أبناؤه البررة ورجاله المخلصون، بالعمل التطوعي، الذي يُعد إحدى ركائز النهوض بالمجتمعات، لما يمثّله في أبهى صوره من تجسيد عملي لمبدأ التكافل الاجتماعي، بصفته مجموعة من الأعمال الإنسانية والخيرية والمجتمعية، وذلك من خلال الدعم المادي والتنظيمي والتشريعي لمجالاته المختلفة.

كما أكد معاليه أن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع -حفظهما الله- نقلا برؤيتهما الثاقبة العمل التطوّعي في المملكة إلى طابعه المؤسّسي الممنهج، مشيراً إلى أن خادم الحرمين الشريفين يعد من روّاد العمل التطوّعي، وإسهاماته في مجال الأعمال الإغاثية والإنسانية والتطوّعية ذات دلالة عظيمة على محبته للخير والمساهمة والبذل والعطاء والبر والإحسان، لاسيما في أوقات الأزمات.

وبين أن خادم الحرمين الشريفين قد ترأّس منذ عام 1375هـ عدداً من اللجان والهيئات الرسمية والمحلية لجمع التبرعات لمساعدة المحتاجين والمتضررين من النوازل والكوارث، إضافة إلى أن مشاركاته في العمل الإغاثي والتطوّعي ترسم منهجاً ثابتاً يؤكد أن الجهد التطوّعي سمة لأبناء هذا الوطن المبارك، فهم يستمدون ذلك من الكتاب والسنة، وجاء تتويج هذه الأعمال العظيمة المباركة بتأسيس مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية، الذي بلغ عدد مشاريعه نحو 308 مشاريع، بكلفة تزيد على 967.5 مليون ريال.

وأشار إلى أن مركز الملك سلمان الاجتماعي، الذي أتمّ 20 عاماً من العمل الإنساني، حقق الكثير من الإنجازات في كافة مرافقه، حيث أهدى العالم 22 مبادرة تطوّعية من خلال 22 مشروعاً تطوّعياً نوعياً في 12 بلدًا، وذلك عبر مسابقة "سعودي مرّ من هنا".

وأوضح معالي مساعد وزير الداخلية لشؤون العمليات أن رؤية المملكة 2030 تولي التطوّع عناية كبيرة، حيث جعلت أحد مستهدفاتها تحقيق الريادة للمملكة العربية السعودية على المستوى العالمي في مجال العمل التطوّعي، إذ تستهدف الرؤية رفع عدد المتطوّعين من 11 ألف متطوّع إلى مليون متطوّع؛ لما له من أهمية كبيرة في تجسيد مبدأ التكافل الاجتماعي وترابط المجتمع، وتحقيق الاستفادة الإيجابية لخدمة الوطن والمواطن في مختلف نواحي الحياة الاجتماعية، وتحسين الظروف الحياتية والمعيشية للأفراد والمساهمة في تلبية الاحتياجات الإنسانية لهم، مشيراً إلى أن وزارة الداخلية تعمل على تفعيل مشروع النظام الشامل للمتطوّعين في المملكة؛ لتحقيق الفائدة لكافة الجهات والقطاعات في الاستعانة بالمتطوّعين ضمن اختصاصاتها، وفق لوائح تنفيذية.

وأوضح معالي مدير عام الدفاع المدني الفريق سليمان العمرو من جانبه أن المملكة العربية السعودية بخلفياتها الإنسانية والدينية والثقافية والعربية سعت منذ نشأتها إلى توثيق روابط العمل التطوّعي على المستوى الداخلي والمحلي والإقليمي والدولي؛ إيماناً منها بأن السلام والأمن والرخاء والارتقاء الاجتماعي هدف سامٍ تنشده لأفراد شعبها ولجميع المجتمعات.

وأكد الفريق العمرو أن الواقع المشاهد يقول إن المملكة دائماً هي الأولى في أعمال الدعم التطوّعي والمساعدات المختلفة، ويتجلّى ذلك في اهتمامها بالمناسبات التي تحتفي بها المنظمات الدولية في مجال العمل التطوّعي، وقال إنها من أوائل الدول التي شاركت في عامي التطوّع العالميين: الأول 1387هـ، والثاني 1421هـ، كما تحتفي سنوياً في الخامس من ديسمبر باليوم العالمي للتطوّع.

وأشار معاليه إلى أن مسيرة الدفاع المدني رائدة في العمل التطوّعي والدعوة إليه، حيث نظمت أعمال التطوّع والتدريب لأعمال الإطفاء والإنقاذ في عامي التطوع العالميين اللذين قررتهما منظمة الأمم المتحدة عام 1967م وعام 2001م، وشرعت في أول تنظيم لإدارة المتطوعين عام 1406هـ بصدور نظام الدفاع المدني بمرسوم ملكي، وهو ما خوّلها ولأول مرة الاستعانة بالمتطوّعين في موسم حج عام 1407هـ، وهكذا توالت الأفكار والمشاريع والرؤى التنظيمية على مستوى اللوائح والأدلة والبرامج والهياكل، حتى هذه اللحظة التي نترقب فيها الانتهاء قريباً من المشروع الموحّد لنظام التطوّع في المملكة العربية السعودية، وأيضاً تدشين نظام التطوّع الإلكتروني، وتسعى جاهدة في القريب العاجل إلى تشغيل مراكز الدفاع المدني جزئياً من خلال المتطوّعين؛ بعد إخضاعهم للتدريب المناسب، وسنرى قريباً تطبيق هذا التوجّه على نموذجين من مراكز الدفاع المدني في كل من جازان والمنطقة الشرقية.

ولفت الانتباه إلى أن الدراسات البحثية والإحصائية والسكانية للمملكة العربية السعودية تشير إلى أن مؤسسات العمل الخيري وجمعياته في تزايد، إذ أخذت منحنى جديداً في الاختصاصات التطوّعية وتنوّع الخدمات الاجتماعية، وأن مسار الدعم الثقافي والعلمي للعمل التطوّعي يشهد اهتماماً غير مسبوق، لاسيما أن مسار العمل التطوّعي يتلقّى دعماً مناسباً من الدولة ومؤسسات العمل الخيري، وأن الإقبال على العمل التطوّعي يشهد اتجاهات إيجابية عالية، كما أن معدل النموّ السكاني في تنامٍ مستمر؛ لهذا رأت الدولة - حفظها الله - الاستفادة من الطاقات الشبابية للنهوض بمسيرة التنمية، ووضعت لها رؤيتها واستراتيجيتها التي منها (وطن طموح ومواطن مسؤول).

وأكد الفريق العمرو أن رؤية المملكة 2030 وبرنامج التحوّل الوطني 2020 اللذين يستهدفان الوصول إلى مليون متطوّع في القطاع غير الربحي سنوياً مقابل 11 ألف متطوع حالياً، خطّا الحرف الأول من جملة العمل، قائلاً: "ما يجب أن نقوم به نحن المجتمعين والمعنيين والمختصين هو أن نضع نقطة نهاية الجملة".

وعلّق معالي مدير عام الدفاع المدني على المنتدى السعودي الأول للتطوّع؛ بأن ما حظي به من عناية من سمو وزير الداخلية الذي دعُيت إليه نخبة من روّاد وقادة العمل التطوّعي في المملكة في القطاع الحكومي والرسمي والأهلي وفرق العمل التطوّعي، ليس إلا سطراً من سطور العمل في صفحته الأولى.

كما ألقى رئيس الجمعية السعودية العلمية للسلامة والوقاية من الحرائق الدكتور عبدالرحمن العرفج كلمة أوضح فيها أن فكرة هذا المنتدى نبعت من عدة أسباب، أهمها أهمية التطوّع ومكانته، مؤكداً أن المنتدى يهدف إلى المساهمة في نشر الوعي وتشجيع المجتمع للمشاركة بالتطوّع في أعمال الدفاع المدني، وإرساء أسس العمل التطوّعي في مجال الإطفاء والسلامة، والاستفادة القصوى من التقنيات الحديثة في هذا المجال.

من جهته، أكد نائب الرئيس التنفيذي في شركة سابك أحمد بن طريس الشيخ أن الشركة تشارك دائماً بفعالية في جميع أنشطة التطوّع على مستوى المملكة، لتسهم في إظهار مدى التطوّر الذي وصلت إليه المملكة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين ـ حفظهما الله -، مشيراً إلى أن سابك تقوم بدور كبير في إطار السعي لتعظيم مفاهيم العمل التطوّعي ونشر ثقافة التطوّع في مجتمعنا؛ من خلال برامجها للمسؤولية الاجتماعية.

عقب ذلك، دشّنت المديرية العامة للدفاع المدني "نظام التطوّع الإلكتروني" الذي تمّ إطلاق مرحلته التجريبية خلال العام الماضي، حيث جاء إطلاق النظام التطوّعي لمديرية الدفاع المدني كمبادرة تُعنى بأهمية العمل التطوّعي، تحقيقاً لرؤية المملكة 2030 الطامحة لتطوير الخدمات الاجتماعية والإنسانية للوصول إلى مصافّ الدول العالمية المتقدمة، حيث يعمل هذا النظام على استقطاب المتطوّعين من خلال إتاحة التسجيل وإنهاء كافة متطلبات القبول إلكترونياً، كما يسعى إلى تمكين ومتابعة وتقييم المتطوّعين بواسطة عدد من الأهداف المتمثلة في إنشاء قاعدة معلوماتية متكاملة للمتطوّعين، إضافة إلى إنشاء مكتبة علمية في مجال العمل التطوّعي، إلى جانب تكوين أرشيف إلكتروني يسطّر منجزات المتطوّعين سواء أكانوا فرقاً أو أفراداً.

وشهد الحفل الافتتاحي للمنتدى توقيع مذكرتي تفاهم بين المديرية العامة للدفاع المدني وكل من جمعية العمل التطوّعي ومؤسسة وقف شباب خير أُمة، وذلك سعياً من المديرية العامة للدفاع المدني ومؤسسات وجمعيات العمل التطوّعي لتحقيق أهداف رؤية المملكة العربية السعودية 2030، وبرنامج التحول الوطني 2020، المتمثلة في دعم القطاع غير الربحي، وتوسيع نطاق عمله، والتشجيع لزيادة عدد المتطوّعين، وتعزيز ثقافة العمل التطوّعي لدى جميع أفراد المجتمع.

كما شهد حفل الافتتاح تدشين المعرض المصاحب للمنتدى، حيث قام المشاركون والضيوف بجولة على أجنحة وأركان المعرض المتخصصة في مجال التطوّع.

تحت رعاية سمو وزير الداخلية مساعد وزير الداخلية لشؤون العمليات يفتتح المنتدى السعودي الأول لأعمال التطوعYes
1 - 5Next
​​