الاخبار
اخبار الامن العام

الأخبار

  
  
  
  
  
  
  
  
  
Page Content
Rollup Image
  
news134.aspx
  
8/19/2018 12:16 PMمحمد بن عتيق احمد ال مسعود الزهراني
محمد بن عتيق احمد ال مسعود الزهرانيمخطط الاخبار8/19/2018معالي مساعد وزير الداخلية لشؤون العمليات : يعلن "منى" جاهزة لاستقبال ضيوف الرحمن
​أكد مساعد وزير الداخلية للشؤون الأمنية المشرف على الأمن العام، الفريق أول سعيد عبدالله القحطاني، أن استعدادات قوات أمن الحج تنطلق من الخطط المدروسة التي وُضعت بكل عناية واهتمام، وأخذت في الاعتبار كل ما يحتاج إليه حجاج بيت الله الحرام من الانتقال من مكة المكرمة أو من أي مكان آخر إلى مشعر منى، وتهيئة كل الأجواء الآمنة المطمئنة لهم، سواء في النقل أو المشاة أو أوقات إقامتهم أو الأماكن التي يزورونها.


وأضاف بأنه تم اتخاذ كل ما ينبغي فيما يتعلق بأمنهم وسلامتهم، وأن كل أجهزة الأمن في قيادة قوات أمن الحج مستعدة، وتعرف ماذا تعمل، وهم يشعرون بأنهم يؤدون مهمة مقدسة، ويجب أن يكونوا في خدمة ضيوف الرحمن.

واختتم الفريق أول القحطاني ببعث التقدير الترحيب بحجاج بيت الله الحرام بمكة المكرمة والمشاعر المقدسة والمدينة المنورة، وأضاف قائلاً: المملكة العربية السعودية بقيادة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده، ومتابعة وزير الداخلية وأمير منطقة مكة المكرمة وأمير منطقة المدينة المنورة، مجندة لخدمتكم أيها الضيوف الأعزاء، ونحن نرحب بكم، ونشعر بأننا يجب أن نقدم ما تستحقون من استقبال وتكريم وخدمة؛ فأنتم ضيوف الرحمن.

قال للحجاج: نرحِّب بكم ونسعى لتقديم ما تستحقون من تكريم وخدمة
news133.aspx
  
8/19/2018 12:03 PMمحمد بن عتيق احمد ال مسعود الزهراني
محمد بن عتيق احمد ال مسعود الزهرانيمخطط الاخبار8/18/2018معالي مساعد وزير الداخلية لشؤون العمليات يتفقد سير العمل والخطط الأمنية لقوة المجاهدين المشاركة بالحج
​قام مساعد وزير الداخلية لشؤون العمليات المشرف على الأمن العام رئيس اللجنة الأمنية بالحج الفريق أول سعيد بن عبدالله القحطاني، اليوم، بزيارة لقوة المجاهدين المشاركة في مهام حج ١٤٣٩هـ.

حيث وقف خلالها على جاهزية واستعداد قوة المجاهدين، والالتقاء بقياداتها الميدانية بحضور مدير عام الإدارة العامة للمجاهدين اللواء منصور بن عبدالله الشدي، وقائد قوة أمن الحج للمجاهدين ماجد بن عبدالهادي بن ختلة، حيث نقل تحيات وتقدير الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف بن عبدالعزيز وزير الداخلية رئيس لجنة الحج العليا، والأمير خالد الفيصل بن عبدالعزير مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة رئيس لجنة الحج المركزية على الجهود المبذولة.

وأكد الفريق "القحطاني" بعد استماعه إلى شرح مفصل عن المهام والخطط الأمنية المقدمة من قوة المجاهدين، الدور البارز لقوة المجاهدين في مهام الحج من كل عام وذلك من خلال مساندتهم لزملائهم بقوات أمن الحج.

وفي نهاية الاجتماع، وجّه الفريق أول سعيد القحطاني، الجميع ببذل المزيد من الجهود وتسخير جميع الإمكانات لتنفيذ توجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع بتقديم أرقى الخدمات لحجاج بيت الله الحرام.
5b7884481f6cf.jpg
5b788444ec452.jpg
5b78845170e2f.jpg


وجّه معاليه ببذل جميع الجهود لتنفيذ توجيهات القيادة لخدمة ضيوف الرحمن
news136.aspx
  
8/19/2018 12:31 PMمحمد بن عتيق احمد ال مسعود الزهراني
محمد بن عتيق احمد ال مسعود الزهرانيمخطط الاخبار8/18/2018قيادة قوات أمن الحج اليوم تعقد مؤتمرها الصحفي الأول لشرح الخطط الأمنية والتنظيمية لموسم الحج لهذا العام 1439هـ
​أعلن المتحدث الأمني بوزارة الداخلية سعادة اللواء منصور التركي أن أعداد الحجاج تجاوزت المليوني حاج من داخل وخارج المملكة ، مبينًا أن مصلحة الإحصاءات العامة ستعلن الأعداد النهائية للحجاج كافة الذين تمكنوا من أداء فريضة الحج في صباح اليوم العاشر " عيد الأضحى المبارك ".

جاء ذلك في كلمة التي افتتح بها اللواء التركي المؤتمر الصحفي الأول لأعمال الحج لهذا العام 1439 هـ الذي عقد بمقر الأمن العام بمنى مساء اليوم ، 

وقال : إن الجهات المشاركة لخدمة حجاج بيت الله الحرام في هذه المرحلة على أهبة الاستعداد لاستقبال الحجاج في المشاعر المقدسة، وسيقوم كل المشاركين في مهام الحج في مكة المكرمة والمشاعر المقدسة بتنفيذ مهامهم لتسهيل حركة حجاج بيت الله الحرام وتنقلهم بين مكة المكرمة والمشاعر المقدسة ، وعلى شبكة الطرق التي تؤدي إلى المشاعر المقدسة والطرق داخل المشاعر .

وأضاف أن المهمة تقتضي في الثامن من ذي الحجة تمكين أكثر من مليوني حاج للتحرك من مكة المكرمة إلى منى ، والتوجه في التاسع إلى مشعر عرفات للوقوف بعرفة ، ثم النفرة إلى مزدلفة والعودة إلى مشعر منى، وتستغرق تلك العملية حوالي 48 ساعة من فجر اليوم الثامن حتى فجر اليوم العاشر ، ويتم خلالها انتقال الحجاج من مكة إلى المشاعر ، ثم الوقوف بعرفة ثم النفرة بعد مغرب التاسع من ذي الحجة والعودة إلى مشعر مزدلفة ، ثم منى ، وتبدأ عمليات رمي الجمرات وأداء طواف الإفاضة.

وقال المتحدث الأمني بوزارة الداخلية : 50 % من الحجاج يتوجهون مباشرة إلى المدينة المنورة ، و50 % يتوجهون إلى مكة المكرمة على أن يزوروا بعد نهاية موسم الحج المدينة المنورة .

وأفاد اللواء التركي أن عدد حجاج الداخل يقدر بحوالي 240 ألف حاج وهم من السعوديين ، والمقيمين في المملكة ، مبينًا أن التعليمات المعمول فيها بالمملكة تلزم جميع حجاج الداخل بالحصول على تصاريح حج ، مشيرًا إلى أن لدينا 6 منافذ تؤدي إلى مكة المكرمة يتم فيها التحقق من حصول حجاج الداخل من المواطنين والمقيمين من التصاريح اللازمة للحج ومن لم يتوفر لديه تصريح بالحج يمنع من الدخول إلى مكة المكرمة ويعاد إلى حيث أتى.

ولفت النظر إلى أن جميع الحجاج الذين زاروا المدينة المنورة توافدو في اليوم السابع على مكة المكرمة، وهناك أعداد بسيطة ستصل اليوم ويوم غد الثامن من ذي الحجة ، وهو اليوم الذي تبدأ فيه رحلة المشاعر المقدسة والرحلة الحقيقية لشعائر الحج، مؤكدًا أن هذه المرحلة استكملت بدون أي ملاحظات تذكر ولله الحمد.

وأشار اللواء التركي إلى أن المهمة القادمة يوم غد، هي مهمة مرورية بالدرجة الأولى ، لأنه يهمنا تمكين حجاج بيت الله الحرام من الوقوف بعرفات خلال الوقت المحدد شرعاً ، وهي بكل تأكيد تعتبر المهمة الأساسية حيث أن من لم يتمكن من الوقوف بعرفات لا يمكن أن يستكمل أداء فريضة الحج ، ولا يعد أنه أدى الفريضة، ولذلك يحرص الجميع على تذليل المعوقات التي قد تعرقل وصول حجاج بيت الله الحرام إلى عرفات في الأوقات المحددة شرعاً .

وأضاف " بحمد الله هناك شبكة طرق جيدة وهناك تنظيمات جيدة للنقل ، حيث يتم نقل الحجاج إلى المشاعر المقدسة بواسطة الحافلات ولكن عمليات التصعيد والنفرة والعودة إلى منى تتم من خلال أربع وسائل نقل مختلفة ، فهناك مشاة ويمثلون حوالي 15 % من أعداد الحجاج ويتوقع أن يكون أكثر من 500 ألف حاج يتحركون مشياً على الأقدام من مكة المكرمة إلى منى ثم يواصلون إلى عرفات ثم يعودون إلى مزدلفة ثم مرة أخرى إلى منى، وهناك نسبة من الحجاج يتنقلون بواسطة القطار في رحلتي التصعيد والنفرة وهناك الحجاج المشمولون بالنقل في الحافلات إذ يتم تنظيمهم بطريقتين مختلفتين ، فهناك فئة من الحجاج ينقلون بنظام الرحلات الترددية والفئة الأخرى يتم نقلهم بواسطة نظام النقل الحافلات والطرق التقليدية التي تعتمد على نقل الحجاج بمسار واحد أو مسارين.

ولفت اللواء التركي النظر إلى أن مهمة إدارة المشاة والحشود تبدأ بعد وصول الحجاج في اليوم العاشر من ذي الحجة ، حينما يؤدي الحجاج في اليوم الحادي عشر والثاني عشر والثالث عشر من شهر ذي الحجة رمي الجمرات بدأ بجمرة العقبة في اليوم العاشر ثم التوالي في رمي الجمرات الثلاث خلال أيام التشريق ، وهذا يتواصل مع توجههم إلى المسجد الحرام لأداء طواف الإفاضة ، فتتحول المهمة من إدارة تنظيم حركة السير إلى إدارة وتنظيم حركة مشاة وحشود.

وأكد اللواء التركي أن المسجد الحرام يظل مهمة ثابتة ومستمرة، وتستمر المسؤوليات لإدارة وتنظيم الحشود في الطواف والمسعى والوصول إلى المسجد الحرام ، مبيناً أن إقامة الحجاج في مكة أو منى أو عرفات تتطلب الكثير من الخدمات اللوجستية والطبية ومختلف أنواع الخدمات التي يحتاجها الحجاج ، وذلك يأتي في إطار المسئوليات التي تباشرها الجهات ذات العلاقة كافة لخدمات حجاج بيت الله الحرام .

وأكد مساعد قائد قوات أمن الحج للتوعية والإعلام سعادة العقيد سامي بن محمد الشويرخ ، أن جميع الأجهزة الحكومية بما فيها قوات أمن الحج أنهت استعداداتها منذ وقت مبكر لاستقبال ضيوف الرحمن ، وتقديم الخدمة الأمنية والمرورية وكل ما يتعلق بتفويجهم ومتابعة حركتهم ، منذ قدومهم إلى المملكة عبر مختلف المنافذ الجوية والبرية والبحرية.

وبين أنه يتم مرافقة ضيوف الرحمن، عبر الطرق البرية التي تربط بين مختلف مناطق المملكة وصولاً للعاصمة المقدسة من خلال القوات الخاصة لأمن الطرق وتقديم الخدمات الأمنية والمرورية لهم ، إلى جانب تقديم الخدمات الإنسانية التي قد يحتاجها الحجاج.

وأضاف مساعد قائد قوات أمن الحج للتوعية والإعلام، أن مراكز الضبط الأمني المنتشرة حول العاصمة المقدسة البالغ عددها 6 مراكز ، تقوم بمهامها المتمثلة في التأكد من حصول الحاج على تصريح الحج الذي يخوله لدخول المشاعر وأداء الفريضة ، مفيداً أن بداية الاستعداد لحج هذا العام ، كانت منذ نهاية حج موسم العام الماضي من خلال تعزيز النجاحات ودراسة الإيجابيات التي تحققت ، والتنسيق مع الجهات ذات العلاقة التي تقدم خدماتها المختلف للحجاج بخلاف الخدمات الأمنية مثل وزارة الحج والعمرة ووزارة الصحة وهيئة الهلال الأحمر السعودي وغيرها من الجهات المعنية بتقديم الخدمات الأمنية،إلى جانب تنسيق المهام لتقدم أفضل الخدمات للحاج.

وأكد اللواء التركي أن المسجد الحرام يظل مهمة ثابتة ومستمرة
news132.aspx
  
8/14/2018 2:22 PMمحمد بن عتيق احمد ال مسعود الزهراني
محمد بن عتيق احمد ال مسعود الزهرانيمخطط الاخبار8/13/2018سمو وزير الدخلية يرعى حفل استعراض القوات المشاركة في أمن الجح
​رعى الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف آل سعود، وزير الداخلية رئيس لجنة الحج العليا، الحفل السنوي لاستعراض قوات أمن الحج والأجهزة المعنية بشؤون الحج والحجاج المشاركة في تنفيذ الخطة العامة لموسم حج هذا العام، وذلك في معسكر قوات الطوارئ الخاصة في مكة المكرمة.

وفي التفاصيل، بدأ الحفل بعزف السلام الوطني وتلاوة آيات من الذكر الحكيم فور وصول الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف آل سعود، وزير الداخلية رئيس لجنة الحج العليا، إلى معسكر قوات الطوارئ الخاصة في مكة المكرمة.

وقد حضر الحفل كل من: نائب أمير منطقة مكة المكرمة الأمير عبدالله بن بندر، والدكتور ناصر الداوود نائب وزير الداخلية، ومساعد وزير الداخلية لشؤون العمليات المشرف على الأمن العام الفريق أول سعيد بن عبدالله القحطاني، والأمير سعود بن خالد الفيصل نائب أمير منطقة المدينة المنورة، والأمير عبدالله بن بندر بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة مكة المكرمة، والوزراء أعضاء لجنة الحج العليا، وأعضاء لجنة الحج المركزية، وقادة القطاعات الأمنية.

وألقى مساعد وزير الداخلية لشؤون العمليات المشرف على الأمن العام، الفريق أول سعيد بن عبدالله القحطاني، كلمة قال فيها: "لقد شرف الله المملكة العربية السعودية بخدمة ضيوف الرحمن، والعمل على راحتهم وأمنهم.. وسخرت هذه الدولة منذ عهد المؤسس الملك عبدالعزيز - طيب الله ثراه - ومن بعده أبناؤه البررة، ورجاله المخلصون، الإمكانات كافة لخدمة الحج والحجيج، وإقامة المشاريع الجبارة في مكة المكرمة والمدينة المنورة والمشاعر المقدسة، وتضاعفت الجهود في عهد العطاء والنماء، عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله-".

وأضاف: باسم قوات الحج المكونة من وزارة الداخلية، وباسم رئاسة أمن الدولة، وباسم المساندين من القوات المسلحة ووزارة الحرس الوطني والاستخبارات العامة، وبالنيابة عن الأمن العام، وبالأصالة عن نفسي أشكر تشريفكم هذا الحفل.

وتابع القحطاني: صاحب السمو، لقد باشرت القوات مهامها في مكة المكرمة والمشاعر المقدسة والمدينة المنورة، وفي كل المنافذ، وعلى كل الطرق المؤدية إلى المشاعر المقدسة، وشعارهم الذين يفتخرون به (خدمة ضيوف الرحمن مهمة مقدسة)؛ فهي شرف عظيم يستمدونه من عقيدتهم، ونيتهم الصادقة، بتوجيه من قائدهم الأعلى خادم الحرمين الشريفين، ومتابعة صاحب السمو الملكي ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، وبإشرافكم المباشر على كل الخطط التي تم اعتمادها من قبلكم.

بعد ذلك بدأ العرض العسكري لقوات أمن الحج، وتم التأكد من جاهزية جميع القطاعات المشاركة في مهمة أمن الحج، وتوفيرها أقصى درجات الأمن والأمان لضيوف الرحمن.

وتم عرض الآليات والمدرعات الخاصة وطيران الأمن المستخدمة ضمن مهام الحج، التي سيتم العمل بها في حج هذا العام لمراقبة الكثافات البشرية والآلية في مختلف المشاعر المقدسة. ثم قُدم عدد من العروض والفرضيات العسكرية التي اشتملت على استعراض فرضية التصدي للعنف المسلح " أنا مستعد ".

وقدمت قوات الطوارئ الخاصة الفرضية الأمنية التي كانت تُعنى بالتصدي للإرهاب، وتداخلت فيها التقنية واستخدام مهارات رجال الأمن القتالية دون الأسلحة، ومهارات تطهير المباني من الخارجين على القانون.

وفي ختام الحفل عُزف السلام الملكي، ثم غادر وزير الداخلية مقر الحفل مودَّعًا بمثل ما استُقبل به من حفاوة وترحيب.
9b632523-cecd-4e38-8760-ac17bfb2c26a_16x9_1200x676.jpg
b8f7fd57-3fc2-4a5f-8418-e0072c2c9236.JPG
ad616ea1-4a0e-4b33-836a-96d99d8c7d96.JPG
1eac0636-c924-44ac-991b-de77649659da.jpg
7e54b75c-75eb-43d9-bf48-e30710b2ed7f.JPG
c2d5fb01-2a70-4c81-bdb0-7148b25214db.JPG
7b3bb6b7-70e5-44fd-b4cd-80e98107cef7.JPG
نفَّذت خلاله عمليات الاقتحام والسيطرة وفرضية "أنا مستعد" للتصدي للعنف المسلح
news131.aspx
  
8/6/2018 12:30 PMمحمد بن عتيق احمد ال مسعود الزهراني
محمد بن عتيق احمد ال مسعود الزهرانيمخطط الاخبار8/5/2018سمو وزير الداخلية يوجه باعتماد خطة تطوير مركز أبحاث مكافحة الجريمة بوزارة الداخلية
​​وجه صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف بن عبد العزيز وزير الداخلية باعتماد خطة تطوير مركز أبحاث مكافحة الجريمة بوزارة الداخلية، وتعديل مسمى المركز إلى مركز أبحاث الجريمة وجعل ارتباطه مباشرة بسموه، وذلك في إطار الاستراتيجية الشاملة لتطوير المركز وتحديث آليات عمله.

مما يذكر أن مركز أبحاث الجريمة يعد من أقدم المراكز البحثية في المجال الأمني على مستوى الوطن العربي حيث تم إنشاؤه عام 1394هـ.
ويحظى المركز باهتمام وعناية سمو وزير الداخلية وتطلعه إلى أن يكون في مقدمة المراكز البحثية في علم الجريمة محليا وعالميا، وأن يكون له إسهامات عملية ملموسة في مجال أبحاث الجريمة ورصدها وتحليل أبعادها وآثارها وتقديم الحلول المناسبة لمنع وقوعها والحد من آثارها على الفرد والمجتمع.
ويأتي تطوير استراتيجية المركز انسجامًا مع رؤية المملكة (2030) الهادفة إلى تحسين جودة الحياة في المملكة، ومن ذلك خفض معدلات الجريمة ورفع مؤشر الأمان لدى المواطن والمقيم، ورفع مستوى الوعي الأمني لدى أفراد المجتمع وتعزيز شراكتهم في الوقاية من الجريمة والمحافظة على الأمن والسلم العام وفق ما تتطلع إليه القيادة الرشيدة ويحتمه الواجب الديني والوطني .
وفي هذا السياق يرحب المركز بآراء ومقترحات الخبراء والمختصين لتحقيق أهداف المركز، وذلك عبر البريد الالكتروني التالي: (crimeresearch@moi.gov.sa).

ويأتي تطوير استراتيجية المركز انسجاماً مع رؤية المملكة (2030)
1 - 5Next